أخبار مصر

وزير النقل يتفقد أعمال إنشاء محور بنها دمياط لربط طريق القاهرة الإسكندرية الزراعي بالطريق الدولي

كتبت: داليا عبد الحكيم

 

في إطار متابعة أعمال إنشاء محور طولي مروري من بنها حتى دمياط لربط طريق القاهرة الإسكندرية الزراعي بالطريق الدولي الساحلي بطول 140 كم و الذي يشمل عدد 15 كوبري وذلك لخدمة حركة نقل الركاب والبضائع عبر 6 محافظات بالوجه البحري والدلتا هي (الغربية والدقهلية والقليوبية والشرقية وكفر الشيخ ودمياط) وحيث يمر الطريق مباشرة على 3 عواصم من عواصم المحافظات الستة وهي مدن بنها والمنصورة ودمياط .

 

أجرى الفريق مهندس كامل الوزير يرافقه اللواء عبد الحميد الهجان محافظ القليوبية واللواء حسام الدين مصطفى رئيس الهيئة العامة للطرق والكباري وقيادات الهيئة جولة تفقدية في مواقع العمل بالمشروع حيث تابع الوزير أعمال تنفيذ توسعة المسافة من بنها إلى المنصورة و إنشاء طريق حر شرق الرياح التوفيقي بطول 70 كم بعرض 4 حارات رئيسية و حارتين خدمة لكل إتجاه ليكون اتجاه المرور بعد الانتهاء من المشروع بالكامل من القاهرة إلى المنصورة شرق الرياح ويكون اتجاه البر الغربي من الرياح التوفيقي للاتجاه القادم من المنصورة إلى القاهرة كما يتم تكملة ازدواج ورفع كفاءة طريق دمياط الشرقي في المسافة من شربين حتى دمياط وذلك للمساهمة في رفع مستوى الخدمة وتسهيل حركة انتقال الأفراد ونقل البضائع بين محافظات الدلتا، وحل الاختناقات المرورية عند مداخل المدن والقرى الواقعة على مسار الطريق لتحقيق السيولة المرورية المطلوبة .

 

و تفقد الوزير خلال جولته موقع ربط الطريق عند بنها بالطريق الدائري الإقليمي وطريق القاهرة الإسكندرية الزراعي وأعمال تنفيذ ممشى للأهالي في المسافة من كوبري الزراعي حتى كوبرى بنها القديم بطول 1400 متر كما تم متابعة أعمال إنشاء عدد من الكباري العلوية والسطحية والأعمال الصناعية بالمشروع والتي تبلغ 8 كباري علوية هي (كوبري قنطرة بحر مويس والذي بلغت نسبة تنفيذه (99%) وكوبري جمجرة والذي بلغت نسبة تنفيذه (100%) وكوبري أسنيت والذي بلغت نسبة تنفيذه (99.75%) وكوبري كفرشكر والذي بلغت نسبة تنفيذه (96.2%) وكوبري المنشأة الكبرى. والذي بلغت نسبة تنفيذه (95%) وكوبري صهرجت والذي بلغت نسبة تنفيذه 77% وكوبري ميت غمر أعلى السكة الحديد والذي بلغت نسبة تنفيذه 56% وكوبري الصافورية والذي بلغت نسبة تنفيذه 20 %)

 

كما تابع الفريق مهندس كامل الوزير أعمال تنفيذ قطاعات الطرق بالمشروع، ووجه بمراعاة مواصفات الجودة العالية في تنفيذ كافة الأعمال والالتزام بالخطة الزمنية المحددة ووضع مخطط للاستغلال الأمثل للمناطق أسفل الكباري والمحافظة على حرم الطريق وكذلك ضرورة استمرار تنفيذ أعمال إنشاء الطريق المتجه الى المنصورة على البر الشرقي بالتنسيق مع وزارة الري ممثلة في مديريتي الري بالقليوبية والدقهلية للحفاظ على القطاع المائي الآمن الذي يحافظ على كمية المياه المطلوبة للزمامات الزراعية التي يخدمها الرياح التوفيقي وحيث تقوم هيئة الطرق بالتنسيق مع وزارة الري في إطار المحافظة على القطاع المائي بإنشاء مسطاح للمجري المائي للحفاظ على جانب الترعة من الانهيار حيث أنه قد حدث له تآكل نتيجة أعمال تطهير المجرى المائي على مدار السنوات الماضية وأصبح يهدد جسر الطريق و عمل دوائر انزلاق وانهيارات جسر الطريق وبالتالي فإن الأعمال التي تتم فهي لحماية المجرى المائي والحفاظ على القطاع المائي وكميات المياه الآمنة المطلوبة لري الاراضي الزراعية التي يخدمها الرياح التوفيقي .

 

كما تفقد الوزير أعمال ازدواج المرحلة الثانية من طريق المنصورة / طناح / دكرنس / المطرية وهي المسافة من طناح / حتى دكرنس بطول 10 كم حيث يشمل المشروع إنشاء ازدواج للطريق الحالي أعلى الجنابية بعد تغطيتها ليصبح الطريق 2 حارة / اتجاه عرض 7.5 متر لكل اتجاه كما اطلع وزير النقل على معدلات تنفيذ المرحلة الأولى بطول 10 كم من مشروع ازدواج وتوسعة طريق المنصورة / محلة دمنة / دكرنس بطول 18 كم وحيث يشمل المشروع إنشاء ازدواج الطريق الحالي بطول 10كم بعدد 2 حارة مرورية وبعرض 9 متر بكل إتجاه ووجه الوزير رئيس شركة النيل العامة للإنشاء والطرق المهندس محمد ابوسريع بالبدء الفوري في أعمال رفع كفاءة وازدواج طريق دكرنس نجير شربين بطول 12 كم والذي يدخل ضمن طرق مبادرة حياة كريمة مع سرعة إجراءات التنسيقات اللازمة مع كافة الجهات المعنية وإزالة كافة المخالفات والتعديات على الطريق.

 

وخلال الجولة تفقد الوزير منطقه ميزانية ميت فارس ووجه بوضع الحلول المناسبة لتحقيق السيولة المرورية المطلوبة في تلك المنطقة بما يساهم في تسهيل حركة تنقل المواطنين

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
تواصل مع الإدارة
ارسل رسالتك