مقالات

علموا أولادكم يعني إيه مصـــــــــــــــــــر

بقلم : دعاء زكريا

المدير العام للشؤون التنفيذية بتعليم الشرقية

اولادنا واولادكم واولاد مصر كلهم هم مستقبل مصر المشرق الذى نتطلع له نحن ويتطلع له ابناءنا وعليكم اخوتى المصريين ان تعلموا اولادكم ثوابت المحافظة على الوطن وتاريخه الذى يدونا للفخار به

علموا أولادكم أن مصر القديمة حكمها 561 ملكاً مصرياً كما حكمها 81 فرعوناً هكسوسياً .
و أن فرعون في زمن موسی عليه السلام كان هكسوسياً و ليس مصرياً …

و أن مصر القديمة أُحتُلَّت من الرومان الوثنيين سنة 31 ق.م بعد موقعة أكتيوم الشهيرة .

و أن مصر آمنت بالإله الواحد منذ قديم الزمان و كان في مصر القديمة الكثيرون من أنبياء الله و الصالحون .. فكان بمصر القديمة سيدنا إدريس و مـر بمصر القديمة سيدنا إبراهيم و تزوج منها السيدة هاجر المصرية أم سيدنا إسماعيل ” أبو العرب ” .
و كان بمصر القديمة سيدنا يوسف مسئول خزائن الأرض و سيدنا يعقوب و الأسباط

و ولد و عاش بمصر القديمة سيدنا موسى و سيدنا هارون بالإضافة للعبد الصالح ” سيدنا الخضر ” الذي عَلَّمَ موسى أن فوق كل ذي علمٍ عليم …

كما كان بمصر القديمة سيدتنا أسيا إمرأة فرعون التي طلبت من الله أن يبني لها بيتاً في الجنة و عاش في مصر الرجل الصالح من قوم فرعون الذي كان يكتم إيمانه

و كان بمصر القديمة يوشع ابن نون .و كان لقمان الحكيم من أرض النوبة في مصر القديمة .

و فـي رحلة العائلة المقدسة مَـرَّ بمصر سيدتنا مريم بنت عمران سيدة نساء العالمين و ولدها سيدنا المسيح عيسى ابن مريم . و شرفوا مصر حين أقاموا بها مايقرب من ٣ سنوات …

و كانت من مصر ابناء مصر أم المؤمنين ماريا القبطية زوجة نبينا محمد صلي الله عليه و سلم و أم ولده إبراهيم .

كل هؤلاء رموز عظيمة في التوحيد و الإيمان بالله و غيرهم الكثير والكثير فدائماً كان الصالحون في مصر منذ قديم الأزل و سيزالون إلى أن يرث الله الأرض و من عليها …

و يبقي دائماً و أبداً … أن مصر هي بقعة الأرض الوحيدة في الكون التي سمعت صوت ربها و أضاءت بنوره في الوادي المقدس طوي بأرض سيناء الحبيبة …
{ وَهَلْ أَتَاكَ حَدِيثُ مُوسَى إذْ رَأَى نَاراً فَقَالَ لِأَهْلِهِ امْكُثُوا إِنِّي آنَسْتُ نَاراً لَّعَلِّي آتِيكُم مِّنْهَا بِقَبَسٍ أَوْ أَجِدُ عَلَى النَّارِ هُدًى }{ فَلَمَّا أَتَاهَا نُودِي يَا مُوسَى } { إِنِّي أَنَا رَبُّكَ فَاخْلَعْ نَعْلَيْكَ إِنَّكَ بِالْوَادِ الْمُقَدَّسِ طُوًى } { و أَنَا اخْتَرْتُكَ فَاسْتَمِعْ لِمَا يُوحَى } {إِنَّنِي أَنَا اللَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا أَنَا فَاعْبُدْنِي وَ أَقِمِ الصَّلَاةَ لِذِكْرِي } طه 8-11

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى