أهم الأخبارمقالات

صفوت عمران يكتب: أين اختفت المطربة امال ماهر؟! وسط مخاوف أن تكون لقت مصير “نيرة شريف”!

بقلم الكاتب الصحفي صفوت عمران نائب رئيس تحرير جريدة الجمهورية

أين اختفت المطربة المصرية امال ماهر؟! .. والتي أعلنت اعتزالها الغناء منذ يونيه 2021 بعد خلافات ومضايقات وحصار من طليقها تركي آل الشيخ؟!.. سؤال يردده ملايين المصريين الآن.. دون إجابة شافية، بعدما تحولت واحدة من أفضل الأصوات المصرية إلى “خزنة أصحاب النفوذ” حيث اضطرت إلى الاعتزال عقب امتناع جميع الشعراء والملحنين والموزعين عن التعامل معها خوفا من نفوذ وسيف طليقها وطمعا في ذهبه وماله.

وخلال الساعات الماضية تصاعد السؤال .. لماذا هي مختفيه عن الأنظار تماماً؟! .. ما هي حقيقة الشائعات المنتشرة خلال الأيام الماضية عن تعرض امال ماهر للسجن والتعذيب والتشويه في أحد السجون بتوصيه من طليقها السابق؟! وهل يمتلك ذلك النفوذ في دولة مثل مصر يحكمها الدستور والقانون وبها مؤسسات شرطية وقضائية مشهود لها بالنزاهة؟!.

بعد انتشار تلك المعلومات ظهرت فجأة وبوست مع ثلاثة صور للمطربة امال ماهر على أحد حساباتها السابقة على مواقع التواصل الاجتماعي تقول فيه: “أجواء الصيف .. افتقدكم جميعا”، بهدف الإيحاء إنها في المصيف لكن لهجة الكلام غير المصرية أثارت الشك في نفس المتابعين للمطربة خاصة أنه معروف أن جميع حساباتها تهكرت ولم تعد لها سيطرة عليها منذ وقت طويل، مما زاد من حيرة وتساؤلات المصريين وقلقهم على مواطنه مصرية، ومطربة متميزة ذات مكانة كبيرة في الوسط الغنائي المصري والعربي!!.

هذا وغيره .. يطالب المصريون بأن تظهر امال ماهر صوت وصورة على الهواء مباشرةً في أحد البرامج الفضائية، وتتحدث للمصريين حتى تطمئنهم؟! .. وأيضاً “تظهر لايف” على مواقع التواصل الإجتماعي وليس صورة فقط حتى تطمئن الناس عليها، حيث بات المصريون على مواقع التواصل الإجتماعي يخشون أن تلقى “امال ماهر” نفس مصير “نيرة أشرف” فتاة جامعة المنصورة .. وأن يتم قتلها وتكون ضحية جديدة لرفض الزواج بالقوة أو البقاء مع رجل بالغصب!!.

الحقيقة .. أن القضية لم تعد قضية منع “امال ماهر” من الغناء في بلدها بالقوة واجبارها على اعتزال الغناء، في انتقاص للسيادة المصرية، بل يبدو أن الأمور تطورت وأصبحت القضية الخوف على “حياة امال ماهر”!! .. فالقلق يتصاعد حول حياة المطربة التي لا يعرف أحد مصيرها؟!.

في سياق متصل .. يرى البعض أن الحديث مجدداً عن قضية تركي آل الشيخ وآمال ماهر هدفها تعكير صفو العلاقات المصرية السعودية بالتزامن مع زيارة ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان للقاهرة ولقاء الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، ولهؤلاء نقول الأمر بسيط، تخرج امال ماهر على الهواء مباشرة وتثبت للمصريين أنها بخير ولم تتعرض لمكروه بدني نتيجة رفضها العودة لطليقها المسئول السعودي وينتهي الأمر…

اخيرا ننتظر خلال الساعات القادمة الإجابة عن التساؤلات الآتية: أين تختفي المطربة المصرية أمال ماهر؟! ولماذا أجبرت على اعتزال الغناء؟! وما هو مصير حياتها؟!.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!
Don`t copy text!