أهم الأخبارحوادث وقضايا

بعد 31 عام زواج:زوجة تطلب الطلاق لسوء العشرة

تلزم زوجها بسداد 900 ألف جنيه

بعد 31 عام زواج:زوجة تطلب الطلاق لسوء العشرة

متابعة المواجهه

رفعت  زوجة دعوى طلاق من زوجها لسوء العشرة بعد 31 عام زواج، أمام محكمة الأسرة بالقاهرة الجديدة، وادعت تعرضها للإساءة على يديه والملاحقة والتهديد للتنازل عن حقوقها، واتهمته بهجرها طوال الـ 4 سنوات الماضية ورفضه سداد نفقات بناته بعد زواجه.

وطالبت الزوجة بتطليقها للضرر مدعية “سوء عشرته”، وإلزامه بسداد متجمد النفقات البالغة 900 ألف جنيه، لتؤكد: “زوجي ميسور الحال ويتركني معلقة ويرفض سداد نفقات بناته وأمتنع عن التواجد بحفل زفاف أبنته الكبرى ورفض تجهيزها وتركني أستدين ومازالت دعوي جهاز الزواج تنظر بالمحكمة حتى الآن رغم مرور 7 شهور على الزفاف.

وقالت الزوجة: “زوجي ميسور الحال ولديه أصول تدر له مئات الآلاف سنويا، ويترك بناته دون نفقات، ويرفض كافة الحلول الودية للصلح وتسوية الخلافات، لأعيش في جحيم وأنا ملاحقة على يديه بالتهديدات، وتسببه لي بالضرر المادي والمعنوي بعد امتناعه عن رعاية بناته، وقدمت ما يفيد حقيقة أرباحه ودخله وفقا للتحريات”.

 جدير بالذكر أن قانون الأحوال الشخصية نص على أن نفقة الصغار على أبيهم حتى بلوغهم السن القانونى للتكفل بأنفسهم، وذلك بعد ثبوت أنه قادر على سداد ما يحكم به، بجميع طرق الإثبات وتقبل فى ذلك التحريات الإدارية وشهادة الشهود.

و ان حكم نفقة الصغار واجب النفاذ، وإذا أمتنع من صدر بحقه عن التنفيذ دون سبب 3 شهور يعاقب بالحبس مدة لا تزيد على سنة وبغرامة لا تتجاوز خمسمائة جنيه أو بإحدى هاتين العقوبتين، وفقا لنص المادة 293 عقوبات، وتشمل المستندات اللازمة لتقديم دعوى نفقة الصغار، شهادة ميلاد الصغير، بالإضافة إلى ما يفيد يسار المدعى عليه.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
تواصل مع الإدارة
ارسل رسالتك